أنت هنا

التعاملات الالكترونية سبيل لتحقيق الشفافية

التعاملات الالكترونية سبيل لتحقيق الشفافية

تقنية المعلومات والتعاملات الالكترونية تعد في نظر الكثيرين الأفضل للوصول إلى الشفافية مع التعاملات، مؤكداً على أنها تلعب دوراً محورياً وهاماً في القضاء على الفساد، إلى جانب سرعة ودقة التعاملات وتبادل المعلومات.

وأضاف : أن القضاء على الفساد يتحقق في اتجاهين أو جانبين، أحدهما القضاء على التجاوزات التي قد تأتي من المتنفذين أو الإخفاقات التي قد تأتي من الموظفين في جانب القطاع الحكومي، والآخر المحسوبيات التي قد يستفيد منها القطاع الخاص أو الأفراد، موضحاً أن اللوائح والتشريعات التي تنسج في نظام إلكتروني محكم ستساهم بشكلٍ كبير في الحد من التجاوزات والمحسوبيات فضلا عن الإخفاقات التي قد تحصل بإهمال أو تقاعس بشري.

برنامج يسر

وبيَّن "د. القحطاني" أن معظم القطاعات الحكومية تحتاج إلى بناء أنظمتها وخدماتها إلكترونياً؛ للوصول إلى هذا الهدف السامي، مضيفاً أن الكثير منها نجحت في هذا بفضل الله -سبحانه وتعالى- أولاً ثم بفضل التوجهات الحقيقية لدى حكومة خادم الحرمين الشريفين في تحفيز وتمكين وتمويل كافة القطاعات الحكومية لتتحول إلكترونياً بالكامل عبر برنامج "يسر"، إلى جانب جهود المخلصين العاملين في هذه القطاعات، متسائلاً، هل وجود الخدمات الحكومية الالكترونية كافٍ للقضاء على فساد التجاوزات والمحسوبيات؟،

وقال:"أعتقد أن الإجابة على هذا السؤال قد نجدها لدى الجهات الرقابية، خاصة الخارجية منها، مثل ديوان المراقبة العامة وهيئة مكافحة الفساد".

وأشار إلى أن دور هذه الجهات يجب أن يكون مراقبة بناء هذه الأنظمة والخدمات الالكترونية ومدى التزام ذلك البناء باللوائح والتشريعات والإجراءات ذات العلاقة، مضيفاً أن الأهم من ذلك هو مدى دقة المعلومات والتقارير التي يمكنهما الحصول عليها مباشرة من هذه الأنظمة والخدمات؛ للحكم على الجهة ومدى التزامها بالتعليمات والأنظمة، ومن هنا يمكننا التساؤل هل هناك شفافية وانفتاح بين القطاعات الحكومية ذاتها قبل أن يكون ذلك مع المواطن أو المقيم أو القطاع الخاص؟.

حوكمة الأنظمة

ولفت "د. القحطاني" إلى أن ما يتعلق بدقة مخرجات هذه الأنظمة سواء التسهيلات أو العقوبات الالكترونية يعتمد في الأصل على حوكمة بناء هذه الأنظمة وفعالية الأجهزة الرقابية الداخلية والخارجية عليها دون تشكيك في أحد ودون تعطيل في إطلاق ما يحتاجه الوطن والمواطن، مشيراً إلى أن فاعلية الأجهزة الرقابية مهم جداً بيد أن فاعلية المواطن في مراقبة أداء القطاعات الحكومية يلعب أدواراً مهمة في معركة الفساد باستخدام تقنية المعلومات والتعاملات الالكترونية، موضحاً أن السبب في ذلك يعود إلى أن الفساد أصبح قضية اقتصادية تؤثر في حياته، إلى جانب أن لديه المعلومات التي قد تفضح بعض الممارسات والتجاوزات والمحسوبيات، وبالتالي ينبغي عليه أن يقدمها للجهات الرقابية؛ ليكون مُعيناً لها في مساعدته وحفظ حقوقه وحقوق أبنائه ومستقبلهم بمنعها والحد منها.

قيم هذا المحتوى
QR Code for https://ditdl.psau.edu.sa/ar/article/1